أرادت المحافظة على رشاقتها خلال الحمل.. ما حدث بعدها كارثة!

امتلكت ملكة جمال العالم السابقة شونتال دونسان خلال الحمل بجسد مصقول، فأذهلت العالم برشاقتها، حتى أنها تمتعت بمعدة مقطّعة، إلا أن حبها للرشاقة سبب لها مشكلة كبيرة خلال ولادتها، وجعلها تختبر مخاضاً صعباً ومضاعفات كبيرة.

وعملت شونتال كمدرّبة رياضية في أستراليا، وكانت مثابرة خلال حملها على شدّ عضلات جسمها والمحافظة على رشاقتها. إلا أنّ تمتّعها بمعدة مشدودة لهذا الحدّ جعل من المخاض أمراً مستحيلاً، حيث قام جسمها “بالإقفال” على الطفل، وذلك بسبب إشتداد عضلات البطن بشكل مفرط.

وأصبح من المستحيل أن تنجب شونتيل بطريقة طبيعية، فاقترح طبيبها اللجوء إلى العملية القيصرية، إلا أن المضاعفات لم تنته عند هذا الحدّ، فالجراحة كانت أكثر تعقيداً وصعوبة لأنّ بنيتها العضلية جعلت من إخراج الطفل من بطنها عملية شاقّة وصعبة.

وتسببت هذه المضاعفات لها بالتقيؤ خلال إجراء الولادة القيصرية. ولحسن الحظ، نجح الطاقم الطبي بإخراج الطفل Jeremiah بعد مرور 20 دقيقة، ليكون بصحّة ممتازة؛ ولم يتأثر بأي من المضاعفات التي إختبرتها والدته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالصور- كيف أصبحت “الآنسة وردة” اليوم؟

هل تذكرون وردة من مسلسل “جميل وهناء”؟ إنّها الممثلة “رباب كنعان” الغائبة عن الساحة الفنية ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!