القوات اللبنانية

إتّهامٌ مباشر من “القوات” الى قيادة “حزب الله”

اتهمت أوساط عليمة في حزب “القوات اللبنانية” قيادة “حزب الله” بعرقلة التوصل إلى قانون انتخابات، بسبب شروطها غير المقبولة التي وضعتها أمام الجهود المبذولة للاتفاق على القانون الذي يريده الحزب “مطية لفرض مشروعه المرفوض” على اللبنانيين وبما يحقق له أهدافه، من خلال إمساكه بقرار مجلس النواب، عبر سعيه للفوز بنسبة كبيرة من المقاعد النيابية مع حلفائه لا تقل عن 40 نائباً.

وأشارت المصادر لـ”السياسة الكويتية” إلى أنه “بالإمكان التوافق على القانون العتيد خلال أسبوع على الرغم من العقبات التي لا تزال موجودة، إذا صفت النوايا وكانت هناك إرادة وإذا ما اقتنع “حزب الله” أنه ليس بإمكانه فرض إرادته على اللبنانيين”.

وأوضحت أنه “لا يمكن أن يكون هناك قانون للانتخابات إلا بالتوافق وليس بالإكراه أو الضغوطات”، معتبرة أنه “لا يمكن السير في خيار النسبية الكاملة كما يطالب الحزب، وإنما الحل من خلال القانون المختلط الذي يجمع بين النظام الأكثري والنسبية، باعتباره مقبولاً من غالبية القوى السياسية”.

وفي هذا الإطار، حذّر عضو كتلة حزب القوات اللبنانية النيابية النائب فادي كرم من مصادرة القرار المسيحي، مشيراً إلى أن “للقوات أسئلة وملاحظات على مشروع قانون التأهيل، سواء في تأليف اللوائح أو في الكثير من الأمور التقنية التي يتضمنها، في انتظار أن نحصل على الأجوبة المطلوبة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مروان حمادة

حمادة: نمثل 100% من هذا الوطن.. ونريد التمثيل الصحيح

دشن تيمور جنبلاط، الملاعب الرياضية لمؤسسة العرفان التوحيدية في السمقانية الشوف، بدعوة من المؤسسة، والتي ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!