مجلس الوزراء برئاسة عون

القانون الإنتخابي “نجم” الجلسة الوزارية

إلتأم مجلس الوزراء في جلسة مخصصة لمناقشة قانون الانتخاب في القصر الجمهوري، برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وحضور رئيس الحكومة سعد الحريري والوزراء.

سبق الجلسة خلوة بين رئيسي الجمهورية والحكومة بحثت في الاوضاع العامة.

وتحدث عدد من الوزراء قبل الجلسة، فقال وزير المهجرين طلال ارسلان: “ان النقاش سيكون للتداول واستعراض الجو العام واتوقع ان يكون قانون الانتخاب قريبا، والاجواء السلبية تبدأ عندما ندخل في الزواريب. والكلام يدور حول صيغ عدة. وبالنسبة لي ما يهمني هو اقرار النسبية الكاملة”.

وأعلن وزير الدولة لشؤون مجلس النواب علي قانصو ان “الموقف الذي سيعبر عنه هو اعتماد النسبية ولبنان دائرة واحدة ونقطة على السطر”. وقال: “سنتمسك برأينا، وهو انه لا قانون يؤدي الى اصلاح سياسي وتطوير الا النسبية. لقد جربنا الاكثرية منذ الاستقلال واوصلتنا الى حروب ومشاكل وازمات متتالية”.

وعبر وزير الدولة لشؤون المرأة جان اوغاسبيان عن رفضه “الذهاب الى التصويت على قانون الانتخاب حتى لا ندخل في ازمات سياسية”، وقال: “ما يهمنا هو التفاهم واليوم نتفق على المبادىء الاساسية”.

وقال وزير الصناعة حسين الحاج حسن: “ان رأينا واضح وهو مع النسبية ومنفتحون على النقاش للوصول الى قانون نتفق عليه مع الفرقاء في مجلس النواب ومجلس الوزراء”.

أما وزير الاشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس فقال: “لقد اتينا لننعي المختلط لمصلحة النسبية”.

وعلق نائب رئيس الحكومة وزير الصحة العامة غسان حاصباني على موقف الوزير فنيانوس بالقول: “فليطرح الموضوع على الطاولة ونحن نناقشه”.

أضاف: “موقفنا واضح مع القانون المختلط ولن نذهب باتجاه التمديد ونحن على استعداد للنقاش بشتى المواضيع ضمن المهل الدستورية، واذا كان هناك طروحات تؤدي الى النتيجة نفسها باعتماد المختلط نحن مستعدون لمناقشتها”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مروان حمادة

حمادة: نمثل 100% من هذا الوطن.. ونريد التمثيل الصحيح

دشن تيمور جنبلاط، الملاعب الرياضية لمؤسسة العرفان التوحيدية في السمقانية الشوف، بدعوة من المؤسسة، والتي ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!