شانت جنجنيان

جنجنيان يحذر.. “القوات” لن تكون شاهد زور

رأى عضو كتلة “القوات اللبنانية” النائب شانت جنجنيان “أن المسيحيين في لبنان ليسوا مكسر عصا ولا هم من الصف الثاني في المعادلة السياسية، انما هم من مؤسسي الكيان اللبناني وشركاء أساسيين لا يمكن تجاوزهم في تقرير مصير البلاد”.

وأكد في بيان “أن حزب القوات اللبنانية لن يحضر جلسة التمديد لمجلس النواب، إنطلاقا من رفضه لأن يكون شاهد زور على احتكار السلطة وعلى هيمنة السلاح غير الشرعي على مقومات الدولة، وأيضا انطلاقا من إيمانه بقدسية حق الشعب وإرادته بالتغيير، خصوصا أن التمديد للمجلس من دون وجود قانون انتخاب جديد هو قفزة في المجهول نجهل أين وكيف ومتى تنتهي”.

أضاف: ” لم يعد خافياً على أحد أن البعض لا يريد قانون انتخاب في لبنان ويحاول بشتى الوسائل والأساليب قطع الطريق أمام أي قانون يتلاقى مع تطلعات اللبنانيين وإيمانهم بالدولة بدءا بقانون الدائرة الفردية مرورا بالمختلط وصولا الى قانون الرئيس برّي على حاجته لبعض التعديلات، وما تمسك “حزب الله” وبعض حلفائه بالنسبية المطلقة سوى خير شاهد ودليل على أن الإنتخابات النيابية أصبحت رهينة أجندات إقليمية يحرص السلاح غير الشرعي على تطبيقها ونفاذها”.

وحذر جنجنيان “من نتائج انعقاد أي جلسة تشريعية لا تتصف بالميثاقية ولا تراعي اعتراض المسيحيين على أي قانون من شأنه تكريس المناصفة الصورية والهيمنة على حقوقهم”.

وختم جنجنيان: “نراهن على حكمة الرئيس برّي وحرصه على عدم انزلاق البلاد الى مكان لا يريده لا حزب القوات اللبنانية ولا غيره من الأحزاب والمكونات السياسية العاقلة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مروان حمادة

حمادة: نمثل 100% من هذا الوطن.. ونريد التمثيل الصحيح

دشن تيمور جنبلاط، الملاعب الرياضية لمؤسسة العرفان التوحيدية في السمقانية الشوف، بدعوة من المؤسسة، والتي ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!