حمادة: لبنان بدأ يمارس سياسة خارجية أكثر استقلالية

من ‘مطار رفيق الحريري الدولي”، حيث حطت طائرة الوفد الرئاسي العائدة من زيارة رسمية للمملكة العربية السعودية وقطر، مباشرة الى مكتبه في الأونيسكو ولساعة متقدمة من الليل، في سلسلة لقاءات متواصلة، وهو صلة الوصل الحية بين اللبنانيين على اختلاف انتماءاتهم وتوجهاتهم السياسية، والمقيم جسور التواصل التي لا تنقطع مع الأشقاء العرب.

يبدي حمادة تفاؤلاً إزاء نتائج الزيارة، وهي تطوي صفحة من الملابسات وتفتح صفحة جديدة مع الأشقاء العرب ويعتبر في حوار مع ‘المستقبل أن ‘لبنان قرر وأصبح يمارس سياسة خارجية اكثر استقلالية”، وأن ‘عواصم كثيرة عربية تنتظر عاملي الوقت والممارسة للاطمئنان أكثر”، متوقعاً ‘زيارات وفتح الأبواب وزيارة الأشقاء العرب لبنان والتعاطي ايجاباً مع الملفات العالقة”.

ويؤكد أن ‘التكامل في عمل المؤسسات اللبنانية أمر مفصلي بالنسبة لنظرة العرب الى لبنان”، ومن نوع الشعور الذي ساد كل مراحل الزيارة بالاستناد الى ‘حصانة حكومية” يؤمنها الرئيس سعد الحريري، وما عبر عنه الرئيس عون من انطباع بأن ‘نتائج الزيارة إيجابية بكل معانيها”. ويشرح حمادة بأن الزيارة ‘أتاحت للدولة اللبنانية ولرئيس الجمهورية طي صفحة من الملابسات والعثرات، التي شوهت نسبيا ولفترة العلاقات بين لبنان ككل ومؤسساته المكتملة وبين أهم شقيق عربي، هو المملكة العربية السعودية.

ويضيف: ‘أتاحت الزيارة للرئيس عون، ليس فقط طيّ الصفحة فحسب، بل أيضاً فتح صفحة جديدة كتبت مقدمتها، ويبقى الآن علينا بالدرجة الأولى، وعلى الأشقاء الذين لم يتراجع يوماً حبهم للبنان، أن يكتبوا جملاً وكلمات تترجم صلابة العلاقات وتعدد أوجهها ونمو التفاعل فيها”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مروان حمادة

حمادة: نمثل 100% من هذا الوطن.. ونريد التمثيل الصحيح

دشن تيمور جنبلاط، الملاعب الرياضية لمؤسسة العرفان التوحيدية في السمقانية الشوف، بدعوة من المؤسسة، والتي ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!