الجيش اللبناني

“الشمال” تنجو من عملية انتحارية

علم من مصدر أمني رفيع أن «قوة من مخابرات الجيش اللبناني ألقت القبض، بعد عملية رصد دقيقة، على شخص لبناني في منطقة الشمال يرجح أنه انتحاري كان يحضر للقيام بعملية انتحارية في إحدى المناطق اللبنانية واقتادته إلى مديرية المخابرات في اليرزة للتحقيق معه ومعرفة المكان الذي كان يريد استهدافه».

وأكد المصدر أن «المعلومات الأولية تفيد بأن الموقوف يتلقى أوامره من مشغّله في الرقة السورية لمصلحة تنظيم داعش».

والموقوف الذي سجن لسنتين كان موضع مراقبة وعلى تواصل مع مجموعة أسامة منصور الذي قتل باشتباك مع دورية من شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي في نيسان عام 2015 في محلة باب الرمل بطرابلس لدى قيامها بتوقيف الشيخ خالد حبلص (الذي يحاكم في ملفات عدة أبرزها ملف أحداث بحنين التي استشهد فيها ضباط وجنود من الجيش اللبناني).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كرمى خياط ونبيه بري

القضاء.. بين بري و”الجديد”

تقدمت قناة “الجديد” بشكوى جزائية أمام النيابة العامة التمييزية بوجه حركة “أمل” ممثلة برئيس مجلس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!