وئام وهاب

وئام وهاب يرفض تفتيش موكبه العائد ليلا من سوريا ويهدد عناصر الجمارك

في تطور أمني لافت وخطير كشفت عنه مصادر مطلعة حصل إشكال عند الساعة الحادية عشرة والنصف من ليل أمس (الاثنين- الثلثاء) على حاجز للجمارك اللبنانية عند نقطة المصنع الحدودية. فرئيس “تيار التوحيد” الوزير السابق وئام وهاب، وفي طريق عودته من سوريا، كان يعبر مع موكبه المؤلف من 3 سيارات نقطة تفتيش تابعة للجمارك اللبنانية. فشك أفراد النقطة بإحدى سيارات الموكب التي كانت تحمل حمولة كبيرة تظهر في مدى انحدار السيارة نحو الأرض.

ولدى طلب عناصر الجمارك تفتيش السيارة المشكوك بأمرها، رفض وهاب رفضا قاطعا وهدد بافتعال إشكال كبير. واتخذت عناصر المواكبة التابعة لوهاب أوضاعا قتالية في حالة استنفار مهددين عناصر الجمارك.

وبدأ وهاب بكيل الشتائم للدولة اللبنانية والأجهزة الأمنية متوعدا بتحويل المنطقة (مكان نقطة التفتيش) الى بركة دماء في حال أصر عناصر الجمارك على تفتيش السيارة.
وحضرت الى المكان دورية تابعة للأمن العام وحاولت تهدئة الأجواء، لكن وهاب أصر على إطلاق تهديداته وقرر الانطلاق مجددا مع موكبه من دون الخضوع للتفتيش، متوعدا عناصر الجمارك في حال حاولت إطلاق النار على الموكب.

وأفادت المعلومات التي توافرت اليوم أن تحقيقا فتح في دوائر الجمارك لمعرفة كيفية السماح للموكب بالمرور من دون إخض
اعه للتفتيش المطلوب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مروان حمادة

حمادة: نمثل 100% من هذا الوطن.. ونريد التمثيل الصحيح

دشن تيمور جنبلاط، الملاعب الرياضية لمؤسسة العرفان التوحيدية في السمقانية الشوف، بدعوة من المؤسسة، والتي ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!