الأزرق والبني.. يلتقيان في عين طفل سوري

تلفت عينا الطفل السوري حمّادي أحمد، المقيم في هطاي التركية، أنظار كل من يشاهده، حيث أن إحدى عينيه ذات لون أرزق والأخرى نصفها أزرق ونصفها بني.
ويقول حمادي (12 عاما) إنه الوحيد بين أخوته الـ 6 الذي لديه عين كهذه، ويعتبر نفسه محظوظا بسبب هذه الظاهرة.
وجاء حمادي مع إخوته ووالداه قبل أربع سنوات، من محافظة إدلب السورية إلى مدينة الريحانية في ولاية هطاي التركية الحدودية مع سوريا، ويدرس حاليا في الصف السادس الابتدائي.
وفي حوار مع الأناضول أكد حمادي أنه لا يعاني من أي مرض، ولا توجد لديه أي مشاكل في الرؤية، ولا يعرف سببا لكون إحدى عينيه ذات لونين.
ويبدو حمادي سعيدا بالاهتمام الذي يلقاه بسبب غرابة عينه، سواء من زملائه في المدرسة، أو من أي شخص يتعرف عليه.
بدوره يقول زميل حمادي في المدرسة “جمعة حصيد” إنه يشعر بالدهشة من لون عين صديقه حمادي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالفيديو.. “قتال شوارع” بين رجال وبائعات هوى

تعرّضت مجموعة من رجال الأعمال للضرب على أيدي بائعات هوى بعد نشوب شجار بسبب الإكثار ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!