تعديلات على «فيسبوك» للحد من الخطاب المسيء

في خطوة للحفاظ على فضاء صحي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، قررت الشركة إجراء تعديلات على مركز السلامة التابع للموقع لمخاطبة أي قضايا متعلقة بالخطاب المسيء والتنمر والاضطهاد الإلكتروني الذي قد يتعرض له المستخدمون.

وتتضمن التعديلات حزمة من الخاصيات المتوفرة بـ50 لغة، وذلك حسبما نقل موقع «ماشابل» على صفحته أمس.

كما أبرمت الشركة اتفاقيات تعاون مع نحو 60 جمعية غير ربحية لمخاطبة مشكلات الخطاب المسيء والتفاعل المضر على الموقع الذي يستخدمه نحو 1.7 مليار شخصا حول العالم.

ووفقًا لما نشرته الشركة على موقعها، فإن مركز السلامة: «يهدف إلى تحقيق التوازن المناسب بين منح الأشخاص مساحة للتعبير عن أنفسهم وتوفير بيئة آمنة ومرحبة بالجميع. وتحديد المحتوى المناسب وغير المناسب للمشاركة على (فيسبوك). يتمثل هدفنا الذي نسعى إليه في توفير بيئة يتعامل فيها الجميع بمحبة واحترام. تعرف على المزيد عن معايير المجتمع».

ومن جانبه، قدم أنتيجون ديفيس رئيس قسم السلامة العالمية ومدير السياسات المحلية لدى «فيسبوك» 5 نصائح للحفاظ على حساب المستخدم. وتضمنت تأمين تسجيل الدخول، وإبلاغ قسم السلامة في حالة وجود مشاركة مسيئة أو ضارة يجب عدم وجودها على «فيسبوك»، وتحديد من يستطيع الاطلاع على ما يشاركه المستخدم من خلال «أداة تحديد الجمهور». إلى جانب تحديد من يمكنه الإشارة للمستخدم في المنشورات، وأخيرا إجراء عمليات تحقق من الخصوصية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالفيديو.. “قتال شوارع” بين رجال وبائعات هوى

تعرّضت مجموعة من رجال الأعمال للضرب على أيدي بائعات هوى بعد نشوب شجار بسبب الإكثار ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!