رسالة موجعة.. الى ملحم بركات!!

كتب “ملحم جونيور” الإبن الأصغر للموسيقار ملحم بركات رسالة لوالده الراحل ووضع صورة لعائلته قال فيها:

“القلب يبكي والروح تناديك بهمس، اعلم انك تسمعني ولكن لا أعلم ان كنت تراني

فانا أراك في كل اللحظات، صورتك لم ولن تغيب، إن كنت تراني فاجمعنا كما كنت تُحب، الهمهم انك موجود.. علمهم معنى الحب بعد رحيلك. ما علموا أنك باقٍ فمن ينسى لا يدرك معنى شيء مِن هذا:

من رحل وبقيَّ ..

من زرع رحيق الازهار ..

من عاش ليسعد من حوله ..

من اسقى المشتاق حنان ..

أبي أنت حبيبي إلى الأبد

ملحم بركات”.

وكتب مع صورة له ولوالده ولأخته الوحيدة غنوى:

“اخبروني كيف يكون المرء بِلا عنوان

كالعلقم كان رحيلك

دموعي تخلط حبري

وتعثر مرور قلمي بين سطوري

كي يكتب عن المي

كي انسف حلمي بان تبقى

سنتان وانت صباحي المشرق

سنتان وانا جليسك

سنتان وانت معلمي

سنتان وانت حناني

سنتان وانت علمي

سنتان وانت رفيقي وصديقي وحبيبي

ولكن ما يعزيني انك كل السنين كنت وما زلت وستبقى بكل اللحظات اباً و صديقاً ونفساً يهب الروح لحياتي

ساقول لك ما قلته لأمي سابقاً

كيف بتبعد عني وبعدك ساكن فيي كيف؟”.

وكتب:

“ماذا اكتب ماذا اقول

لقد سَهُدَت كلماتي بفراقك، اجتاحتني الكلمات في ضعفك وفي مرضك..

أبكاني مرضك واشقاني..

أي صباحٍ بدونك انتظر

ماذا تعني أيامي من بعدك يا مهجة قلبي وعنواني..

أبي وطني وأمي فخراً وأخوتي اعتزازاً

أعلم اني احلم حين اقول ارجوك لا ترحل

فرحيلك مزق احشائي

يا جبلا بقيت وستبقى

عنواناً مشجونٌ مرموقٌ في اعماقي

احتاجك دوماً فانت بقلبي ما حييت

بأمان الله وتكون نفسك في السماء مطمئنة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالفيديو.. “قتال شوارع” بين رجال وبائعات هوى

تعرّضت مجموعة من رجال الأعمال للضرب على أيدي بائعات هوى بعد نشوب شجار بسبب الإكثار ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!