جبهة فتح الشام واحرار الشام

أحرار الشام تطرح مبادرة “إنقاذ الثورة” وتتوعد بردِّ “عدوان فتح الشام”

طرحت حركة أحرار الشام رؤيتها التي اعتبرتها “الأخيرة” لإنقاذ الثورة مما يحصل من قتال، متوعدة فتح الشام بالردِّ في حال استمرت في حشدها العسكري إلى مقرات الحركة.

وجاء في مضمون الرؤية خمس نقاط، تبدأ بوقف جميع أشكال الحشد العسكري والاقتتال بكامل المناطق على الفور، والعمل على احتواء عناصر الفصائل المنضمة للحركة، ودمجهم بالشكل الذي يحفظ المخزون البشري ويمنع بقاء التكتلات، بالإضافة للقبول بالمبادرة التي طُرحت أمس من قبل أهل العلم، لدعوة قادة الفصائل في الشمال السوري إلى اجتماع عاجل، يتمخض عنه قيادة موحدة، تتمثل بمجلس شورى، وتمثيل سياسي موحد، وقيادة عسكرية موحدة، ومرجعية شرعية، وقضاء موحد، وظيفتها الحفاظ على مبادئ الثورة، والتمسك “بحبل الله وشرعه، ومحاربة الغلو والتفريط”.

وتوعَّدت الحركة في ختام بيانها، الذي صدر اليوم الجمعة، برد “الصيال” على دماء عناصرها ومقراتها، في حال استمرت فتح الشام في حشدها العسكري وتسيير أرتالها للهجوم على مقارِّ الحركة بجبل الزاوية.

يشار إلى أن فتح الشام ورغم انضمام الفصائل الثورية إلى حركة أحرار الشام، إلا أنها استمرت في هجومها على مقارِّهم في جبل الزاوية، خاصة في منطقتي إحسم والدانا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!