أطفال سوريا “اللاجئين” في لبنان يرسمون أحلامهم بالعودة لوطنهم في لوحة جميلة

منذ عام 2013 يحاول شاب لبناني مساعدة اللاجئين السوريين في لبنان، بدأ غسان تعليم الرسم لأطفال لاجئين بهدف مساعدتهم على نسيان المعاناة والحرب في بلدهم، يستخدم غسان مادة الملح ليرسم بمساعدة الأطفال لوحات تعبر عن الأمل والتفاؤل بالمستقبل.

غسان فران شاب لبناني كرس كل وقته لمساعدة الأطفال السوريين، فران هو فنان لبناني من بلدة عمار اللبنانية يحاول هذا الشاب منذ عام ٢٠١٣ التركيز على مساعدة الأطفال في تعلم الرسم التركيز على التفاؤل والآمل بكل ما هو جميل.

إختار فران الملح ليكون أداته في الرسم وتشكيل لوحات جميلة بمشاركة أطفال سوريين، منذ أربع سنوات ولا يزال هذا الشاب يكرس كل وقته لتطوير الجانب الفني في حياة الأطفال.

مصطفى الحاج أحمد – مدير مشروع طيور الأمل يقول: “هنا إحدى اللوحات التي بدأ فران بتشكيلها بمشاركة أطفال سوريين، يبدأ بوضع الخطوط العريضة واللمسات الأول قبل أن يأتي الأطفال لإكمال ما بدأه معلمهم، يستمر العمل حتى ينتهي الجميع ويتم وضع اللمسات الأخير لتصبح اللوحة كاملة، حمامة سلام، أملٌ وتفاؤلٌ بالعودة.

[vid id=”299872650448507″ source=”facebook”]

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!