استرون استيفنسون

إستيفنسون يستنكر المجزرة الكيماوية في خان شيخون

إستنكر “إسترون إستيفنسون” قصف بلدة خان شيخون بمحافظة إدلب بالكيماوي يوم الثلاثاء الماضي وطالب باتخاذ عمل عاجل ومؤثر من قبل مجلس الأمن الدولي لمعاقبة بشار الأسد.

وقال “إستيفنسون” في بيان له، أن هذه الغارة التي خلفت مئات من القتلى والجرحى تعد جريمة حرب. وإن صمت المجتمع الدولي ولامبالاته تجاه هذه الجرائم يشجعان فقط الطاغية في سوريا وحلفائه على التمادي في الجرائم الحربية والجريمة ضد الانسانية.

وأضاف، لقد أباد الأسد عشرات الآلاف من السوريين بالقنابل والرصاص والتعذيب والغاز الكيماوي.،ولم ننسى قصفاً مماثلا ارتكبه الأسد في الغوطة الشرقية عام 2013 في ظل صمت الإدارة الأمريكية في حينها رغم إعلان باراك اوباما أن استخدام أسلحة كيماوية يتجاوز الخط الأحمر غير أن تقاعسه قد أدى الى استمرار الجرائم في سوريا لأربع سنوات أخرى.

وقال رائد الصالح رئيس الدفاع المدني في سوريا المعروفة بالخوذ البيضاء: «إني أصبت بالدهشة من التقارير الخبرية بشأن أفراد محددين من القادة السياسيين الاوروبيين ممن يدعون إلى دراسة توافق مع النظام الأسدي. لا يمكن التصديق أن مسببي هكذا عنف كبير يتلقون بالفعل مكافئة وحتى يبقون في مناصبهم بسبب الجرائم الهمجية».

من المهم أن يقال إن جرائم حرب في سوريا قد حصلت برعاية ودعم النظام الإيراني الكامل للنظام وحضور نشط وتدخلات الحرس الثوري الإيراني والميلشيات التابعة له. لذلك على الأمم المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي أن يبرزوا إرادة سياسية مشتركة وأن يسخروا كل امكاناتهم لإخراج قوات النظام الإيراني والميليشيات التابعة له من سوريا كأول خطوة ضروريه لإسقاط الأسد وإقامة السلام والديمقراطية في سوريا.

وتقدّم الجمعية الاوروبية لحرية العراق العزاء لأسر الضحايا.

إسترون إستيفنسون عضو البرلمان الأوروبي من 1999 حتى 2014. كما كان من عام 2009 حتى عام 2014 رئيس لجنة العلاقات مع العراق في البرلمان الأوروبي وهو حاليا رئيس الجمعية الأوروبية لحرية العراق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!