مليشيا زينبيون

إيران تعتقل قائد ميليشيا “زينبيون” الباكستاني

اعتقل الأمن الإيراني صباح أمس السبت قائد ميليشيا “زينبيون” الباكستانية “الشيعية” والتي تقاتل إلى جانب النظام في سوريا بدعم من إيران.

وذكرت مصادر إعلامية إيرانية أن الأمن اعتقل “سيد عباس موسوي” قائد الميليشيا مع أحد مرافقيه في مطار “قم” المدني، واحتجزه في دائرة “شؤون الرعايا والمهاجرين الأجانب”.

موقع “قم نيوز” الإيراني ذكر أيضًا أن الأمن الإيراني اعتقل موسوي مع مُرافِقه بحجة انتهاء مدة صلاحية جواز سفره فيما ادعت وسائل إعلام إخبارية إيرانية بأن موسوي اختطف في إيران خلال تشييع ثلاثة من قتلى الميليشيات الذين لقوا مصرعهم في معارك سوريا.

وانتقد موقع “قم نيوز” احتجاز موسوي بحجة انتهاء جوازه لافتًا أن السلطات الإيرانية بدأت بتجديد جوازات المقاتلين الشيعة من دول باكستان وأفغانستان في سوريا بشكل تلقائي منذ عام 2014.

وتجدر الإشارة بأن ميليشيا “زينبيون” والتي تقاتل إلى جانب نظام الأسد في كل من حلب ودمشق وحمص قد دخلوا إلى الأراضي السورية في نهاية عام 2014 بعد أن خضعوا لتدريبات عسكرية في إيران كما تم تسليحهم ودعمهم هناك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!