وادي بردى

الالتحاق بـ”الفيلق الخامس” مقابل العودة إلى وادي بردى

اشترط نظام اﻷسد على اﻷهالي في منطقة وادي بردى بريف دمشق الانضمام لـ”الفيلق الخامس” من أجل السماح لهم بالعودة إلى مساكنهم التي هُجِّروا منها الشهر الفائت، بعد الحملة العسكرية الشرسة لحزب الله وجيش اﻷسد على المنطقة.

ويحاول نظام اﻷسد بشتى الوسائل تشكيل فيلق عسكري تحت مسمى الفيلق الخامس بدعم روسي، بعد الخسائر البشرية الكبيرة التي مُنيت بها قوات اﻷسد والنقص الحادّ في العنصر البشري.

وقالت مصادر إعلامية: إن مخاتير منطقتي “عين الفيجة وبسيمة” في وادي بردى، قاموا بجمع الأهالي بمسجد “دير قانون”، وأبلغوهم بأن عليهم التطوع في الفيلق الخامس “اقتحام” حيث قالوا: إنه يتجهّز للقيام بمهامه في مدينة درعا، مقابل السماح لهم بالعودة إلى منازلهم وقراهم.

وستكون العودة بحسب مشاركة اللجان والتزامها بالانضمام والقتال للفيلق، أو تجهيز مساكن جديدة لهم في مكان غير معلوم بعد.

وقد أُجبِرَ أهالي وادي بردى على توقيع اتفاق “مصالحة” مع نظام اﻷسد نهاية كانون الثاني الفائت على أن يتم تهجير الرافضين وإجبارهم على الخروج إلى محافظة إدلب، بعد حملة شرسة على المنطقة اعتمدت على سياسة الأرض المحروقة دامت لأربعين يومًا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!