البشمركة السورية

البشمركة السورية ترفض إخلاء المنطقة الحدودية العراقية – السورية

رفضت البشمركة السورية، مساء أمس الخميس، الطلب الذي قدمه حزب العمال الكردستاني PKK، من أجل انسحابها من المنطقة القريبة من الحدود العراقية السورية.

وذكرت مصادر مقربة من البشمركة، أن قوات عسكرية تابعة لحزب العمال PKK، في منطقة سنجار، طالبت البشمركة بإخلاء مواقعها التي تمركزت فيها، والواقعة بين سنونة وخانصور القريبة من الحدود العراقية – السورية، المواجهة لمدينة الشدادي.

وأضافت المصادر أن قيادة وحدة البشمركة التي وصلت عصر أمس إلى الحدود، ويصل تعدادها لقرابة الـ500 عنصر رفضوا المغادرة، وبدؤوا بتجهيز المنطقة استعدادًا لوصول قوات جديدة من أجل إقامة معسكر فيها والاشراف على حمايتها، دون الكشف عن وجهتهم القادمة.

وتجدر الإشارة إلى أن البشمركة السورية، أو ما يسمى “بشمركة روج آفا”، نشأت أواخر 2012، بعد مضي قرابة عام على انطلاق الثورة، وتتكون من عناصر وضباط أكراد منشقين عن جيش النظام السوري، كما تضم متطوعين مدنيين أغلبهم من الأكراد، وقد تم تشكيل هذا الجسم في إقليم كردستان العراق بدعم من الحزب الديمقراطي الكردستاني، الذي يترأسه مسعود برزاني.

يذكر، أن فصيل البيشمركة السورية أو “بيشمركة روج آفا”، نشأ أواخر 2012 بعد مضي قرابة عام على انطلاق الثورة السورية؛ حيث تجمَّع العناصر والضباط الأكراد المنشقون عن جيش النظام السوري في هذا الجسم بعد أن وصلوا إلى أراضي إقليم كردستان العراق، بالإضافة إلى متطوعين مدنيين التحقوا بهم، وتشير آخر الإحصاءات أن عددهم وصل إلى قرابة 12 ألف مقاتل.

وقامت البيشمركة السورية كذراع عسكرية للحزب الديمقراطي الكردستاني السوري، وهو نواة المجلس الوطني الكردي المنضوي ضمن الائتلاف السوري المعارض، وفي حزيران عام 2015 أصبحت البيشمركة السورية جناحًا عسكريًّا للمجلس الوطني الكردي الذي يرأسه إبراهيم برو.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!