“الحكومة السورية المؤقتة” ترد على تصريحات دي ميستورا حول حلب

ردت الحكومة السورية المؤقتة في بيان رسمي صادر عنها على تصريحات المبعوث الأممي الخاص لسوريا “ستافان دي ميستورا” المتعلقة بمدينة حلب.

وعبرت الحكومة عن صدمتها الشديدة من تصريحات المبعوث واقتراحاته التي وصفتها بالمخالفة للمبادئ الإنسانية والمعايير المهنية للمنظمة التي يمثلها.

ولفتت الحكومة أن دي ميستورا تجاهل العدوان بكافة الأسلحة المحرمة دوليًّا وانحاز لرواية نظام الأسد وحليفته روسيا، وعمد على تقديم المبررات للاستمرار في عدوانهم مقايضًا تقديم المساعدات الإنسانية وإخراج الجرحى والمرضى مقابل إفراغ المدينة من أبنائها، معتبرة أن دي ميستورا جعل من شخصه والمنظمة التي يمثلها شريكة في المشروع الهادف إلى إحداث تغيير ديمغرافي على أساس طائفي في سوريا.

وطالبت الحكومة الأمم المتحدة بإقالة مبعوثها معلنة إيقاف جميع أشكال التواصل والتعاون معه ومع فريقه بشكل فوري.

وكان قد دعا مبعوث اﻷمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا، مقاتلي جبهة فتح الشام إلى إلقاء السلاح والخروج من شرقي حلب إلى إدلب، مبديًا استعداده لمرافقتهم شخصيًّا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!