هيئة تحرير الشام

“تحرير الشام” تنذر جماعة لواء الأقصى

أعلنت هيئة تحرير الشام، اليوم الاثنين، عن بدء عملياتها العسكرية ضد جماعة “لواء الأقصى”، جند الأقصى سابقًا بريف حماة، بعد “رفضهم النزول إلى محكمة شرعية، والتوبة من تكفير المسلمين” بحسب الهيئة.

وأصدرت الهيئة بيانًا معنونًا باسم “إعذار وإنذار لجماعة لواء الأقصى”، أكدت فيه أن استمرار الجماعة في تكفير الفصائل، ورفضهم النزول لمحكمة شرعية، والتنسيق والارتباط بتنظيم الدولة، دفع الهيئةَ للبدء بقتالهم حتى يبادروا بفتح الطرقات ورفع الحواجز، والتوقف عن عمليات الخطف وتكفير المسلمين.

وكان قد أكد مراسل الدرر الشامية اندلاعَ معارك قوية بين “هيئة تحرير الشام” ولواء الأقصى في قرى التمانعة وسجنة وخان شيخون جبالا ومعرة ماتر وموقة بريف إدلب الجنوبي، ومعرزيتا ومورك وكفرزيتا في ريف حماة الشمالي.

وتجدر الإشارة إلى أن هيئة تحرير الشام ذكرت أن لواء الأقصى قام بإرسال اثنين من جنوده ليفجِّرا نفسيهما في تجمع للهيئة، كما استهدفت سيارة مفخخة منطقة التمانعة.

يذكر أن “سرايا الشام”، إحدى مكونات “لواء الأقصى” أعلنت انشقاقها عن اللواء، كما أفادت مصادر خاصة لمراسل الدرر الشامية أن عددًا من عناصر اللواء سلموا أسلحتهم للهيئة في منطقة كفرزيتا بريف حماة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!