رجب الطيب اردوغان

تركيا تنتقد الاتحاد الأوروبي لعدم وفائه بوعوده حيال مسألة اللاجئين

انتقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مجدّدًا الاتحاد الأوروبي والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين، واتهمهما بالتقصير في التزاماتهما تجاه مسألة اللاجئين.

وتعهّد الاتحاد الأوروبي في اتفاقية “إعادة القبول” بدعم تركيا اقتصاديًّا لمواجهة أعباء اللاجئين وتقديم تسهيلات لانضمامها للاتحاد الأوروبي مقابل التزامها بمنع الهجرة غير الشرعية عبر تشديد الرقابة في بحر إيجة المؤدي إلى اليونان.

وقال الرئيس التركي: “أنفقنا 26 مليار دولار من أجل 3 ملايين لاجئ سوري وعراقي، وسنستمر في مساعدتهم، رغم عدم وفاء الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة بوعودهما المقدمة”.

وأضاف: أن “الحلول التي من شأنها منع تحول البحر المتوسط الذي ابتلع مئات الآلاف من اللاجئين إلى مقبرة، بيّنة للجميع” معتبرًا أن “حل أزمة اللاجئين من دون التضحيات واقتسام الأعباء غير ممكن”.

كما ردَّ أردوغان على الاتهامات الغربية لبلاده بدعم تنظيم الدولة قائلًا: إنها هي مَن تحاربه، وذكّر بفقدان الجيش التركي برفقة الجيش السوري الحر لعدد من جنوده في معاركه مع تنظيم الدولة.

من جهته قال رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم: إن بلاده “حالت دون توجُّه أكثر من 50 ألفًا من أنصار تنظيم الدولة إلى مناطق القتال”، معتبرًا أن “تركيا هي وحدها التي تكافح تنظيم الدولة بشكل فعلي، بينما العالم يتظاهر بأنه يكافحه”.

وكانت الخارجية التركية استدعت، أمس الخميس، السفير الألماني لدى أنقرة، مارتن إردمان، على خلفية إلغاء فعالية للجالية التركية بإحدى المدن الألمانية كان سيحضرها وزير العدل التركي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!