قطر وفرنسا

تضامنًا مع حلب… قطر تلغي الاحتفالات الوطنية وباريس تطفئ أضواء “إيفل”

أعلنت دولة قطر اليوم الأربعاء إلغاء كافة مظاهر الاحتفالات باليوم الوطني للدولة، وذلك تضامنًا مع أهالي مدينة حلب المُحاصَرة.

وأصدر الديوان الأميري بيانًا أعلن فيه إلغاءَ كافة مظاهر الاحتفال باليوم الوطني للدولة، والذي يصادف يوم 18 كانون الأول، وذلك تضامنًا مع أهالي حلب وقال البيان: “تضامنًا مع أهلنا في مدينة حلب الذين يتعرضون لأشد أنواع القمع والتنكيل والتشريد والإبادة، فقد وجَّه حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى بإلغاء كافة مظاهر الاحتفال بذكرى اليوم الوطني للدولة الذي يصادف يوم 18 كانون الأول 2016”.

كما أعلنت بلدية باريس، اليوم أن برج إيفل سيطفئ هذه الليلة أنوارَه تضامنًا مع حلب، وبهدف تسليط الضوء على ضرورة أن “يتحرّك المجتمع الدولي بشكل عاجل” حيال ما يحصل في المدينة.

ويتعرض أكثر من 80 ألف شخص في مدينة حلب لحصار خانق يفرضه نظام الأسد وميليشياته، وذلك تزامنًا مع غارات جوية وضربات صاروخية تستهدف الأحياء المُحاصَرة، والتي تفتقد لكل مقومات الحياة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!