ثوار الغوطة الشرقية
صورة أرشيفية

جيش الإسلام يكبد نظام الأسد خسائر جديدة بالغوطة

أحبط جيش الإسلام في الغوطة الشرقية يوم أمس السبت محاولة عنيفة لقوات الأسد لاقتحام جبهة حزرما والتي تزامنت مع قصف جوي غير مسبوق.

وقد استطاع عناصر الجيش إعطاب ثلاث دبابات للنظام خلال المعارك التي استمرت لعدة ساعات قُتل فيها العديد من عناصر قوات الأسد.

وتعتبر محاولة قوات الأسد اقتحام جبهة حزرما واحدة من عشرات المحاولات التي سبقتها، وكان نتيجتها تكبد النظام خسائر في الأرواح والعتاد.

وتجدر الإشارة إلى أن ثمانية مدنيين وعددًا من الجرحى سقطوا يوم أمس في دوما نتيجة قصف انتقاميّ للنظام بعد تعرُّضه لخسائر بحزرما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!