ثوار درعا

جيش اﻹسلام: معركة المنشية بدرعا خففت الضغط عن الغوطة الشرقية

أكّد المتحدث باسم هيئة الأركان في جيش اﻹسلام، حمزة بيرقدار، أن معركة “الموت ولا المذلّة” الجارية في حي المنشية بمدينة درعا ساهمت بشكل كبير في تخفيف الضغط عن الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وقد استكملت غرفة عمليات “البنيان المرصوص” أمس الأحد معركة “الموت ولا المذلة” في مدينة درعا، وتمكنت من إحراز تقدم جديد والسيطرة على مواقع جديدة بعد اشتباكات استمرت لساعات، أدت لمقتل وجرح أكثر من 20 عنصرًا لقوات النظام السوري، بالإضافة إلى تدمير عدد من الآليات، وسيطرة الفصائل الثورية على “كتلة أبو الراحة”، التي تعتبر أهم موقع تتحصن فيه ميليشيات الأسد داخل حي المنشية بالمدينة.

وتتعرض الغوطة الشرقية لحصار مستمر منذ خمس سنوات، وكثّفت قوات اﻷسد والميليشيات الداعمة لها من هجماتها عليها مع بداية التدخل العسكري الروسي العام الماضي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!