درع الفرات الجيش الحر

عملية “درع الفرات” بمدينة “الباب” في نهايتها

أحرز الجيش السوري الحر ضمن غرفة عمليات “درع الفرات” تقدُّمًا ملحوظًا على تنظيم داعش داخل مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وأفادت شبكة الدرر الشامية بأن “الحر” توغل داخل أحياء المدينة وأحكم سيطرته على مدرسة الصناعة ومحيط جامع زمزم ومنطقة الدوار الغربي، فيما لا تزال المعركة مستمرة للسيطرة على ما تبقى من الأحياء.

وفي هذا السياق أعلن نائب رئيس الوزراء التركي نعمان قورتولموش أن العملية العسكرية في المدينة أوشكت على النهاية، لافتًا أن أهالي المدينة سيتم تأمين عودتهم إليها بأقرب وقت.

وأضاف قورتولموش: أن الجيش التركي يستخدم الأسلوب نفسه في مدينة الرقة وسيتم دعم العناصر المحلية كما سيتم دعمهم لوجستيًّا من قِبل المجتمع الدولي.

يشار إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أكد أمس الأحد، أن المرحلة القادمة من عملية “درع الفرات” في شمالي سوريا ستشهد التوجه نحو مدينة منبج، ومنها إلى محافظة الرقة بشرط التوافق مع عدة أطراف دولية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!