فيلق الرحمن يفرق بالقوة مظاهرة لأهالي زملكا في غوطة دمشق الشرقية

أصيب عشرة أشخاص من أهالي مدينة زملكا بعد اعتداء عناصر من أمنيي فيلق الرحمن عليهم في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وقال الناشط “عمران أبو الحارث” أن أمنيين في فيلق الرحمن أطلقوا النار في الهواء وفرقوا بالهراوات إحدى المظاهرات.

ونشر ناشطون في ريف دمشق صوراً أظهرت عدة مصابين من أهالي بلدة زملكا بعد اعتداء فيلق الرحمن على مظاهرة كانت تنادي بفتح الجبهات النائمة واعادة السلاح المسروق كما ذكروا.

ونقلت مصادر ميدانية أن المسؤول عن الاعتداء على المظاهرة يدعى حسن أبو فهد وهو أمني في فيلق الرحمن، وطالب الأهالي قيادة الفيلق بإخضاعه للمحاكة وتبيان أسباب الاعتداء السافر على المظاهرة.

وسجلت حالات اعتداء عديدة من هذا النوع على أهالي الغوطة الشرقية من قبل فيلق الرحمن، ومؤخرا تهربت قيادة الفيلق من تنفيذ بعض البنود التي نصتها فعاليات مدنية عدة لتتجاوز الخلاف الأخير في الغوطة مع جيش الإسلام.

photo_2016-10-20_16-31-55

photo_2016-10-20_16-32-02

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!