قبيلة البقارة تنشئ مجلسًا لها وتتبرأ من نواف البشير

أعلنت قبيلة البقارة في سوريا، اليوم الاثنين، عن تشكيل مجلس يمثل العشيرة ويعبر عن رأي أبنائها، كما تبرأت من شيخها “نواف البشير”، مؤكدة أن انتماءها لسوريا والثورة السورية.

وذكر البيان التأسيسي للمجلس “في ظل المستجدات الأخيرة وأهمها سقوط المدعو “نواف البشير” في مستنقع الخيانة واستسلامه لنظام القتل والإجرام وخروجه عن أهداف وقيم الثورة “نعلن نحن أبناء القبيلة عن تأسيس مجلس يمثل القبيلة ويعبر عن رأي أبنائها”.

وأضاف البيان: أن قبيلة البقارة هي قبيلة عربية سنية وجزء من المجتمع السوري وتلتزم بقيم الثورة السورية وتتبرأ من “التصرف المشين” بحسب وصفها الذي صدر عن “نواف البشير” تجاه السعودية وقطر وتركيا.

ورفضت القبيلة في بيانها جميع أشكال التطرف، معتبرة أن الانتماء القَبَلي أو العشائري ليس بديلًا عن الانتماء الوطني وإنما هو داعم وسند له.

وكانت قد تبرأت شخصيات عشائرية وعسكرية وثقافية في منطقة الجزيرة بسوريا مطلع الشهر الحالي من شيخ عشيرة البقارة “نواف الراغب البشير”؛ وذلك على خلفية عودته للعمل تحت ظل نظام الأسد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!