درع الفرات الجيش التركي

قوات “درع الفرات” اتقدم بمحيط مدينة الباب

استعادت عملية درع الفرات المشتركة بين الجيش التركي وفصائل الجيش السوري الحر زخمها بعد عدة أسابيع من انخفاض وتيرتها حيث وصلت القوات المُشارِكة في العملية إلى محيط مدينة الباب بريف حلب.

وأفاد مصدر في المعارضة السورية المسلحة بأن مقاتلي الجيش السوري الحر تمكنوا وبدعم جوي ومدفعي تركي من السيطرة على كامل جبل عقيل الإستراتيجي المطل على مدينة الباب شرق حلب بعد معارك مع تنظيم الدولة.

وقال المصدر أنهم سيطروا كذلك على مستشفى بالمنطقة في ظل استمرار القتال مع تنظيم الدولة.

وفي وقت سابق، تمكن الجيش الحر من اقتحام الجهة الغربية لمدينة الباب وسيطر على المساكن الغربية والمرآب والأوتوستراد القديم، كما استولى مقاتلوه على ثلاث دبابات وقتلوا عددا من مسلحي تنظيم الدولة.

وتشكل السيطرة على مدينة الباب الهدف الإستراتيجي الأهم في معارك درع الفرات المدعومة من الجيش التركي التي بدأت أواخر أغسطس/آب الماضي.

وتشهد المنطقة صراعا على النفوذ بين الجيش الحر المدعوم من تركيا ووحدات الحماية الكردية المدعومة من الولايات المتحدة.

وتشكل مدينة الباب أهم نقاط الاتصال بين مواقع سيطرة الوحدات الكردية في مدينة منبج ومواقعها بريف حلب الشمالي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!