قصف سوريا
صورة من الأرشيف

نظام الأسد يرتكب مجزرة في ريف دمشق

ارتكب نظام الأسد، أمس السبت، مجزرة مروعة بحق المدنيين بريف دمشق خلال تشييع ضحايا القصف الذي استهدف حي البعلة.

وأفادت مصادر إعلامية بأن قصفًا بقذائف الهاون استهدف حي البعلة، ما أدى لمقتل شخصين وإصابة آخرين بجراح، وقد قام أهالي المنطقة بتشييع الضحايا في مقبرة “حي الجديدة” وأثناء ذلك استهدف النظام المقبرة، ما أسفر عن مقتل 14 مدنيًّا وعشرات الجرحى.

وتجدر الإشارة بأن حي الجديدة والذي يعتبر أحد أحياء مدينة حرستا الغربية المجاورة لحي القابون قد دخل بهدنة مع نظام الأسد عام 2014 ويقطنه ما يقارب الألف عائلة.

يشار إلى أن نظام الأسد كان قد كثَّف قصفه اليوم في الغوطتين الشرقية والغربية؛ حيث استهدف منطقة الضهر الأسود بجبل الشيخ بأربعة براميل متفجرة، فيما استهدف حي تشرين وبلدتي بقين ومضايا بالمدفعية الثقيلة اقتصرت أضرارهم على الماديات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!