الهيئة العليا للمفاوضات

هيئة المفاوضات: ندعو لدعم الفصائل المعتدلة في سوريا لحماية المدنيين

دعت الهيئة العليا للمفاوضات على لسان المتحدث الرسمي لها “سالم المسلط” إلى دعم الفصائل المعتدلة في سوريا بغية حماية المدنيين وذلك بعد فشل مجلس الأمن في إصدار أي قرار حول ذلك.

وأكد “المسلط” في تصريح له اليوم الاثنين رفض الهيئة وجود بشار الأسد في حاضر أو مستقبل سوريا منوهًا أن بيان الرياض ينص على هيئة حكم انتقالي ضِمن مرحلة لا تشمل الأسد.

ودعا المسلط مجلسَ الأمن الدولي إلى اعتماد قرار ملزم يوقف القصف والتغير الديمغرافي بسوريا كما دعا الجامعةَ العربية للتدخل الفوري لحماية استقلال سوريا.

بالمقابل أعلن “منذر ماخوس” أن الهيئة ستتوجه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة بعد فشل مجلس الأمن يوم أمس الأول في إصدار أي قرار يحمي المدنيين مشيرًا أن نحو 20 مدينة تتعرض لمحاولات تغيير ديمغرافي.

وأضاف الماخوس أن المعارضة ترفض خروج الفصائل التي تدافع عن الشعب السوري من حلب فيما تبقى الميليشيات “العراقية والأفغانية” التي استقدمها الأسد لقتل الشعب السوري.

يشار إلى أن روسيا كانت قد أفشلت مشروع القرار الفرنسي القاضي بوقف الأعمال القتالية في مدينة حلب وفرض حظر طيران والعمل على إدخال المساعدات الإنسانية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ياض سيف

رياض سيف يدعو الفصائل الثورية لإرسال ممثلين ليكونوا ضمن الائتلاف

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة المنتخب حديثًا “رياض سيف”، الذي عُين خلفًا لأنس ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!