إعتقال القاتلة الثانية في اغتيال كيم جونغ نام

أعلنت سلطات ماليزيا، اعتقال سيدة ثانية يشتبه في أن تكون على صلة باغتيال كيم جونغ نام، الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون.

والسيدة المعتقلة تحمل جواز سفر إندونيسي، وجرى التعرف عليها من خلال تسجيلات كاميرا المراقبة في مطار كوالالمبور.

وكانت الشرطة الماليزية، قد اعتقلت، يوم الأربعاء، سيدة تحمل وثائق سفر فيتنامية، وقالت إنها تبحث عن بضعة مشتبه بهم أجانب غيرها يشتبه في صلتهم بالحادث.

في غضون ذلك، رجحت مصادر في الحكومة الأميركية أن يكون عملاء من كوريا الشمالية قد قتلوا كيم جونغ نام، الذي تعرض لهجوم في مطار كوالامبور الدولي، يوم الإثنين، وتوفي في طريقه للمستشفى.

وأدلى النواب في كوريا الجنوبية بتصريحاتهم بعد أن بلغهم تقرير من وكالة المخابرات، يفيد بأن الوكالة تعتقد أن كيم جونغ نام تعرض للتسميم.

وأشاروا إلى أن وكالة المخابرات أبلغتهم أن زعيم كوريا الشمالية أصدر “أمرا دائما” باغتيال أخيه غير الشقيق وأن محاولة اغتيال فاشلة وقعت في 2012.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!