بارجة اميركية

التهديد الكوري الشمالي وقرع طبول الحرب!

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس الأربعاء، أن الولايات المتّحدة مستعدّة للتعامل مع الأزمة المتعلّقة بكوريا الشماليّة، من دون الصين إذا اقتضت الضرورة.

وقال ترامب إنّ “الرئيس الصيني شي، يرغب في القيام بالأمر الصائب. بيننا ترابط جيّد للغاية، أعتقد أن التفاعل بيننا كان جيّداً للغاية وأنّه يرغب في مساعدتنا في شأن كوريا الشماليّة”.

وأضاف ترامب: “تحدّثنا عن التجارة والكثير من القضايا، وقلت إنّ الطريقة التي سنبرم بها اتفاق جيّد للتجارة هي بمساعدتنا في شأن كوريا الشماليّة وإلّا سنتحرّك بمفردنا وهذا سيكون ملائماً أيضاً ولكن العمل بمفردنا يعني التحرّك بمساعدة الكثير من الدول”.

بدوره، أعلن وزير الخارجيّة الكوري الجنوبي يون بيونغ سي الخميس، أنّه يعتقد أن واشنطن ستتشاور مع سيول إذا فكّرت في توجيه ضربة استباقيّة لبيونغ يانغ.

وقال يون: “في ظلّ التحالف بين كوريا الجنوبيّة والولايات المتّحدة، يجري اتّخاذ أيّ إجراء مهمّ بالتشاور مع حكومة سيول وسيستمرّ ذلك في المستقبل”.

من جهته، اعتبر وزير خارجيّة الصين وانغ يي الخميس، أن القوّة العسكريّة لا يُمكن أن تحلّ الوضع في شبه الجزيرة الكوريّة وتوقّع أن تتاح فرصة للعودة إلى المحادثات وسط التوتّرات الحالية.

من ناحيته، قال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي الخميس، إنّ “كوريا الشماليّة ربّما تكون قادرة على إطلاق صواريخ مزوّدة بغاز الأعصاب السارين”.

وأضاف آبي في جلسة للبرلمان: “هناك احتمال أن تكون كوريا الشماليّة لديها بالفعل القدرة على إطلاق صواريخ برؤوس حربيّة من السارين”.

وأشرف الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، على مناورة نفّذتها قوّة من الوحدات الخاصة، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الرسميّة الخميس. وأعلنت الوكالة أن كيم شاهد من نقطة مراقبة، إنزال طائرات خفيفة لقوّات خاصة استهدفت “بلا رحمة أهدافاً للعدو”.

وأوضحت الوكالة، أنّ “العمليّة أثبتت مجدّداً أن جيشنا الشعبي الكوري سيجعل الغزاة المتهوّرين يذوقون الطعم الحقيقي لإطلاق النار والطعم الحقيقي للحرب”.

وتصاعد التوتّر في شبه الجزيرة الكوريّة في شأن استمرار برنامج الأسلحة النوويّة والصاروخيّة لبيونغ يانغ، مع تحذير الولايات المتّحدة من أنّها قد تتّخذ إجراءات أحاديّة وارسالها مجموعة بحريّة قرب المنطقة في استعراض للقوّة يستهدف منع إجراء مزيد من التجارب.

ولفت مركز “38 نورث” للأبحاث في واشنطن، الذي يُراقب الأوضاع في كوريا الشماليّة، إلى أن صور الأقمار الاصطناعيّة التي التقطت الأربعاء، تُظهر نشاطاً مستمرّاً في موقع بونغي – ري للاختبارات النوويّة على الساحل الشرقي، ما يُشير إلى أنّه جاهز لاختبار جديد.

وتحتفل كوريا الشماليّة بالذكرى الخامسة بعد المئة لميلاد مؤسّس الدولة كيم إيل سونغ السبت المقبل، وهو أكبر عيد وطني في البلاد ويُعرف باسم “يوم الشمس”، وسبق أن احتفل زعماؤها بهذه المناسبة باختبار أسلحة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!