علم ايران

السلطات الإيرانية “تعمي” رجلا بحكم قضائي

أعمت السلطات الإيرانية رجلا لمعاقبته على إلقاء مادة كيميائية على وجه فتاة في الرابعة من عمرها عام 2009، ما أدى إلى إصابتها بالعمى، وفقا لوسائل إعلام إيرانية.
وهذه المرة الثانية التي تطبق فيها هذه العقوبة في إيران، وفقا لما قالت وكالة أنباء “فارس” شبه الرسمية.

وكانت قد طبقت أول مرة عام 1958.

وفي مارس 2015، أدين رجل بإعماء آخر في هجوم بحامض، وتم إعماء إحدى عيني الأول داخل سجن قرب طهران.

ويتيح القانون الإيراني الثأر عن طريق “العين بالعين”، حسبما ذكرت وكالة “أسوشييتد برس”، الثلاثاء.

وللضحايا والأسر القول الفصل في مثل هذه الأمور، ويمكنهم منع فرض العقوبات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!