الفيضانات تشرد مئات الكنديين من منازلهم

أدت الفيضانات الناجمة عن هطول الأمطار المستمر إلى نزوح نحو 1900 شخص من منازلهم في 126 بلدية في إقليم كبيك الكندي.

وصرح وزير السلامة العامة رالف غوديل أن “450 جنديا يتواجدون على الأرض في جميع أنحاء الإقليم وأن هذا العدد آخذ في الازدياد. كما يشهد إقليم أونتاريو أيضا فيضانات قوية”.

من بين أكثر المدن تضررا مدينة ريغود، غرب مونتريال. وقال العمدة هانز غرونوالد إن الإخلاء كان إلزاميا في بعض المناطق وإن رجال الإطفاء يتفقدون المنازل للتأكد من مغادرة الأفراد.

وقال عمدة مونتريال دينيس كودير أن ثلاثة حواجز هدمت في حي بييرفوندز-روكسبورو في الطرف الشمالي من المدينة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!