الملا هيبة الله اخونزاده

بيان “غريب” من زعيم طالبان

استخدمت حركة طالبان في أفغانستان، بيانا عاما نادرا باسم زعيمها الملا هيبة الله أخونزاده لدعوة الأفغان إلى تنفيذ غرض غير متوقع.

ونشرت وسائل إعلام تتبع طالبان رسميا “رسالة خاصة” باسم أخونزاده في خطوة غير معتادة من الحركة التي نشرت في الآونة الأخيرة، بيانات غير موقعة في عدد من القضايا مثل سقوط ضحايا من المدنيين والعمليات العسكرية المقبلة وذكرى انسحاب القوات السوفيتية في الثمانينيات.

ويعتقد أن أخونزاده مختبئ منذ تولى قيادة طالبان في أيار 2016 بعد مقتل الزعيم السابق في ضربة أميركية بطائرة من دون طيار في باكستان.

وفي البيان حث زعيم طالبان المدنيين ومقاتلي الحركة على “زراعة شجرة أو أكثر من الأشجار المثمرة وغير المثمرة لتجميل الأرض ولنفع مخلوقات الله”.

واستعان أخونزاده، الذي قيل إنه قضى 15 عاما وهو يعظ في مسجد في باكستان، في بيانه بتفسير آيات من القرآن في دعوته لزراعة المزيد من الأشجار في البلاد القاحلة.

وقال في البيان “غرس الأشجار والزراعة أعمال لها فوائد دنيوية وثواب عظيم في الآخرة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!