بارجة اميركية

بيونغ يانغ تتوعّد بالردّ.. وسيول تُحذّر!

ندّدت كوريا الشماليّة اليوم الثلاثاء، بإرسال الولايات المتّحدة مجموعة بحريّة ضاربة إلى مياه شبه الجزيرة الكوريّة، مؤكّدةً أنّها لن تتوانى عن الردّ على هذه الخطوة “المتهوّرة” وأنّها مستعدّة لخوض “حرب”، في تصعيد جديد للوضع المتوتّر في المنطقة.

وقال متحدّث باسم الخارجيّة الكوريّة الشماليّة، إنّ “إرسال واشنطن مجموعة بحريّة ضاربة تتألّف من حاملة الطائرات كارل فنسون ومدمّرتَيْن وطرّاد قاذف للصواريخ إلى مياه شبه الجزيرة، يُثبت أن التحرّكات الأميركيّة المتهوّرة لغزو كوريا الديموقراطيّة وصلت إلى مرحلة خطرة”.

من جهته، حذّر القائم بأعمال رئيس كوريا الجنوبيّة هوانغ كيو آن، كوريا الشماليّة، من الإقدام على “استفزازات أكبر” مع تنامي التوتّر في شبه الجزيرة الكوريّة جرّاء مخاوف من إجراء بيونغ يانغ اختباراً لعتادها العسكري في الأيّام المقبلة.

وأمر هوانغ، الجيش، بتعزيز مراقبة أنشطة الشمال والبقاء على اتصال وثيق مع الولايات المتّحدة حليف بلاده.

وقال هوانغ، الذي يعمل قائماً بأعمال الرئيس منذ عزل الرئيسة السابقة باك جيون هاي بسبب فضيحة فساد: “من الممكن أن يقدم الشمال على استفزاز أكبر مثل اختبار نووي مع حلول مناسبات مختلفة ومنها انعقاد مجلس الشعب الأعلى (البرلمان الكوري الشمالي)”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!