جماعة إخوانية تتبنى محاولة اغتيال النائب العام المساعد

أعلنت جماعة مسلحة متشدّدة مرتبطة بالإخوان تطلق على نفسها اسم “حسم”، مسؤوليتها عن محاولة اغتيال النائب العام المساعد بتفجير سيارة مفخخة الخميس الماضي. وأعلنت وزارة الداخلية المصرية في بيان أنه “عقب مرور سيارة المستشار زكريا عبد العزيز، النائب العام المساعد، وقوة الحراسة المرافقة له، انفجرت إحدى السيارات المفخخة المتوقفة على جانب الطريق”.

وأضافت أنّه “لم يترتب على الحادث أي إصابات بالسيد النائب العام المساعد أو قوة الحراسة المرافقة، بينما أصيب أحد المواطنين”. وأعلنت “حركة حسم”، التي تبنت هجمات في القاهرة خلال الأشهر الأخيرة، مسؤوليتها عن التفجير في بيان انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي.

ونشرت هذه الحركة التي برزت مؤخّراً، صورا قالت إنّها للحظة التفجير، وهددت بمزيد من الهجمات. وكانت الحركة، التي لا يعرف عنها الكثير، أعلنت مسؤوليتها سابقا عن مقتل شرطي وعن محاولة اغتيال مفتي الديار المصرية السابق.

المصدر: سكاي نيوز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!