ماريانو راخوي

رئيس الوزراء الإسباني يرفض الاستفتاء على استقلال كتالونيا

رفض رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي بشكل قاطع الجمعة إمكانية إجراء أي استفتاء في إقليم كتالونياغرد النص عبر تويتر للاستقلال عن إسبانيا، ودعا الزعماء المحليين إلى الكف عن محاولات إجراء استفتاء العام المقبل.

وقال راخوي “من غير الممكن إجراء استفتاء يقضي على السيادة الوطنية والمساواة بين الإسبان”، مضيفا أنه منفتح دائما على إجراء محادثات بشأن قضايا أخرى، لكن القانون واضح بشأن عدم مشروعية إجراء استفتاء.

وأضاف “لن يسفر هذا عن شيء.. أنا أعرض أمرا أكثر منطقية بكثير ألا وهو الحوار.. أطلب عدم اتخاذ أي خطوات في الاتجاه المعاكس”.

وعزز ارتفاع معدل البطالة وإجراءات تقشفية عقب أزمة اقتصادية في البلاد الحركة الانفصالية المستمرة منذ وقت طويل في المنطقة الغنية الواقعة شمال شرق البلاد.

وتعهد زعماء في كتالونيا بإجراء استفتاء على الانفصال قبل سبتمبر/أيلول 2017 بموافقة الحكومة المركزية أو بدونها، رغم أنهم يفضلون إجراء تصويت بالتراضي مثل التصويت الذي أجرته أسكتلندا عام 2014. وصوت الأسكتلنديون وقتها لصالح البقاء ضمن المملكة المتحدة.

وأجرى سكان كتالونيا تصويتا رمزيا على الاستقلال عن إسبانيا عام 2014 في أعقاب وقف الحكومة المركزية تصويتا رسميا بالقانون.

وصوت قرابة مليونين من سكان الإقليم لصالح الانفصال، لكن الإقبال على التصويت كان ضعيفا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!