عدد قتلى الإرهاب بالدول المتقدمة.. ارتفع 6 أضعاف

أظهر المؤشر العالمي للإرهاب أن عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم بسبب الأعمال الإرهابية، ارتفع بأكثر من ستة أمثال في الدول المتقدمة عام 2015، وذلك في الوقت الذى تنتشر فيه الهجمات التي يخطط لها أو يوحى بها تنظيم «داعش» في مختلف أنحاء العالم.
وعلى الرغم من أن التدخل العسكري ضد تنظيم «داعش»، و«بوكو حرام»، أسفر عن تقليص عدد القتلى الذين يسقطون نتيجة للأعمال الإرهابية في العراق ونيجيريا بنسبة 32%، فإن المؤشر أظهر أن مثل هذه الوفيات في دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ارتفعت من 77 قتيلا عام 2014 إلى 577 قتيلا عام 2015.
وقد تم تسجيل غالبية القتلى في تركيا وكذلك فرنسا التي شهدت هجومين في باريس، ولكن 21 من بين 34 دولة أعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي شهدت هجوما إرهابيا واحدا على الأقل.
وأشار سيف كيليلا، المدير التنفيذي لمعهد الاقتصاد والسلام، إلى «نمط في اللمحة الشخصية للمقاتلين من الدول المتقدمة الذين ينضمون لتنظيم داعش، حيث أنهم يمثلون تهديدا للكثير من دول منظمة التعاون الاقتصادي، فقد تلقوا تعليما عاليا، ولكن دخولهم منخفضة، كما أنهم عادة يشعرون بالإقصاء في بلادهم».
وكان تنظيم «داعش» قد وسع من تواجده في العالم، حيث استهدف 28 دولة عام 2015، مقارنة بـ 13 دولة عام 2014، كما أن التنظيم شن هجمات في 252 من المدن المختلفة أسفرت عن تسجيل 6141 قتيلا فى العام الماضي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!