محكمة تركيّة عليا ترفض طعن المعارضة في نتيجة الاستفتاء

رفضت محكمة إداريّة عليا في تركيا أمس الثلاثاء، طعناً قانونيّاً تقدّمت به المعارضة في نتيجة الاستفتاء الأخير حول توسيع صلاحيّات الرئيس رجب طيب أردوغان.

وانتقد حزب “الشعب الجمهوري” المعارض، مراراً، قرار المجلس الأعلى للإنتخابات الذي اتخذ قبل إغلاق مراكز التصويت، بقبول بطاقات الاقتراع التي لا تحمل الختم الرسمي.

وتقدّم الحزب رسميّاً الجمعة بطلب إلى مجلس الدولة، أعلى محكمة إداريّة تركيّة، بعد فوز معسكر “نعم” بنسبة 51.4% في الاستفتاء الذي جرى في 16 نيسان.

وتقدّمت المعارضة التي اعتبرت أن قرار المجلس الإنتخابي أفسح مجالاً للتزوير، بطلب لإلغاء نتيجة الاستفتاء الأسبوع الماضي، إلّا أن هذا الطلب رفض.

ورفضت المحكمة الطعن بالغالبيّة، معتبرةً أنّها لا تستطيع إصدار قرار في شأن قرار المجلس الانتخابي لأنّه “لم يكن آليّة إداريّة”، وفق وكالة الأناضول الحكوميّة للأنباء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!