ديميتري بيسكوف

موسكو ترد على تقارير الاتصالات الروسية بحملة ترامب

نفى المتحدث باسم الكرملين، ديميتري بيسكوف، التقارير الإعلامية عن محادثات هاتفية اعترضتها صحيفة “نيويورك تايمز” بين مسؤولين في الاستخبارات الروسية وأعضاء في الحملة الرئاسية للرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وكانت “نيويورك تايمز” قد ذكرت أن الروس اتصلوا ببول مانافورت، الذي خدم لفترة كرئيس لحملة ترامب، ورفض مسؤولون أميركيون حاليون وسابقون التقت بهم الصحيفة الأميركية الإعلان عن هويات مساعدين آخرين لترامب كان الروس على اتصال بهم.

وأشار بيسكوف، متحدثا أمام الصحافيين في العاصمة موسكو، إلى أن المصادر مجهولة، وقال إن الأنباء “لا تستند على أي حقائق، ولا تشير إلى أي حقائق فعلية”.

وتأتي الأنباء بعد يوم من استقالة مستشار الأمن القومي الأميركي، مايكل فلين، بعد تقارير تفيد بأنه ضلل مايك بينس، نائب الرئيس الأميركي، ومسؤولين آخرين بشأن اتصالاته مع روسيا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!