نيكي هايلي

واشنطن تحضّ مجلس الأمن على التركيز على إيران

دعت الولايات المتّحدة مجلس الأمن الدولي أمس الخميس، إلى تخفيف تركيزه على النزاع الإسرائيلي – الفلسطيني وإعطاء الأوليّة في منطقة الشرق الأوسط لنشاطات إيران “التدميريّة جدّاً”.

ووصفت سفيرة الولايات المتّحدة نيكي هايلي إيران، بأنّها “السبب الرئيسي” للنزاعات في الشرق الأوسط، متوعّدةً بالعمل مع شركاء واشنطن لمطالبة إيران بالإلتزام بقرارات الأمم المتّحدة.

وتحدّثت هايلي عن دعم إيران للرئيس السوري بشّار الأسد وإمدادها المتمرّدين الحوثيين في اليمن بالأسلحة، وتدريبها مليشيات شيعيّة في العراق ودعم “حزب الله” في لبنان، معتبرةً أن هذه النشاطات مزعزعة للإستقرار.

وأضافت أن “الطبيعة التدميريّة جدّاً لنشاطات إيران و”حزب الله” في مختلف أنحاء الشرق الأوسط، تتطلّب مزيداً من اهتمامنا، ويجب أن تكون أولويّة هذا المجلس في المنطقة”.

وتأتي تصريحات هايلي بعد يوم من وصف وزير الخارجيّة الأميركيّة ريكس تيلرسون الاتفاق النووي الإيراني بأنّه فاشل، وبعد يومَيْن من إصدار الرئيس دونالد ترامب أمراً بإجراء مراجعة لرفع العقوبات عن إيران بموجب الاتفاق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!