سامح شكري وفائز السراج

وزير الخارجية المصري يتصل بالسراج عقب تعرض موكبه لإطلاق نار

أجرى وزير الخارجية المصري سامح شكري اتصالاً هاتفيًا اليوم الخميس، مع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج؛ للاطمئنان عليه بعد تعرض موكبه لإطلاق نار كثيف، خلال مروره في العاصمة طرابلس من قبل مجموعة مسلحة، وفقًا لبيان صادر عن الخارجية.

وصرح المستشار أحمد أبوزيد الناطق باسم وزارة الخارجية بأن الجانبين بحثا آخر المستجدات والتطورات على الساحة الليبية، مشيرًا في هذا الصدد إلى أن الوزير شكري أطلع السراج على نتائج الاجتماع الثلاثي الذي عُقد في تونس يومي 19 و20 فبراير، كما استعرض معه نتائج المشاورات التي أجرتها كل من تونس ومصر والجزائر مع مكونات المشهد السياسي الليبي بهدف تقريب وجهات النظر بينهم، مشددًا على أن إيجاد حل للأزمة السياسية الراهنة في ليبيا ينبغي أن ينبع من جهود وطنية ليبية خالصة ودون تدخل أجنبي، وفي إطار الحفاظ على استقلالية وسيادة الأراضي الليبية.

وأضاف أن الوزير شكري أكد في نهاية الاتصال على استمرار مصر في بذل جهودها من أجل إتاحة الفرصة كاملة للأشقاء الليبيين للتوصل إلى حلول ترضي جميع الأطراف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!