كيم جونغ نام

وفاة أخ زعيم كوريا الشمالية لا يزال غامضا

أعلنت السلطات الماليزية اليوم عدم توصلها بعد إلى سبب وفاة الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون وإنه لم يتم تحديد هوية الجثة رسميا لعدم اتصال أي من أقاربه بالسلطات.

وقتل كيم جونج نام أخو الزعيم الكوري الشمالي في مطار كوالالمبور الدولي بسم سريع المفعول وفقا لما تعتقده الشرطة. وكان نائب رئيس الوزراء الماليزي قال إن القتيل يدعى كيم جونج نام لكن السلطات لم تتمكن من إجراء فحوص الحمض النووي.

وقال نور هشام عبد الله المدير العام للصحة في وزارة الصحة الماليزية للصحافيين “لا يزال سبب الوفاة والهوية غير معروفين، مضيفا أن “السلطات الماليزية لم تتلق أي عينات من الحمض النووي من أقارب القتيل”.

ويعتقد مسؤولون كوريون جنوبيون وأميركيون أن عملاء من كوريا الشمالية اغتالوا كيم جونج نام الذي كان يعيش في مكاو الصينية تحت حماية الصين.

وحثت ماليزيا أقارب كيم جونج نام على التحقق من الجثة والمساعدة في التحقيق الذي أثار خلافا دبلوماسيا مع كوريا الشمالية التي يرغب مسؤولوها في تسليم الجثة على الفور.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة له من سوريا

  توقف الإبادة و تشريد أبناء الشعب السوري يتم بطرد الحرس الإيراني و الميليشيات التابعة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!