مقابر كبرى تكشف حجم خسائر الحوثيين

أكدت مصادر يمنية قيام ميليشيات الحوثي الانقلابية بافتتاح مقبرة جديدة هي الأكبر من حيث المساحة في محافظة ذمار الواقعة جنوب العاصمة صنعاء.

وبحسب مصادر محلية، فإن ميليشيا الحوثي قامت بافتتاح مقبرة كبرى شمال مدينة ذمار، تتجاوز مساحتها 2 كلم مربع. وأشارت المصادر إلى أن الحوثيين قاموا خلال اليومين الماضيين بدفن عدد كبير من قتلاهم من أبناء محافظة ذمار الذين سقطوا في عدة جبهات أبرزها نهم وتعز.

وكانت حقيبة وزارة الأوقاف في الحكومة التي شكلها الانقلابيون مؤخراً قد جاءت ضمن حصة الحوثيين.

وأكد مصدر مطلع في وزارة الأوقاف لـ”العربية.نت” أن الوزير الحوثي قد بدأ أولى مهامه بالتوجيه بزيادة المبالغ المخصصة لبناء مقابر جديدة، خصوصاً في العاصمة صنعاء، وذلك على حساب نفقات تشغيلية ومشاريع أخرى تم توقيفها.

ونوه المصدر إلى أن هذا التوجه يأتي بعد أن استنفدت أغلب مقابر العاصمة طاقتها الاستيعابية جراء قيام الميليشيات مؤخراً بملئها بجثث المئات من قتلاها الذين سقطوا في المعارك بتعز ومأرب ونهم والبيضاء وشبوة وفي الجبهة الحدودية.

وكانت مصادر محلية بمنطقة بني حشيش التابعة لمحافظة صنعاء قد أكدت قيام الحوثيين منتصف الشهر الماضي بافتتاح ثلاث مقابر جديدة بالمديرية لدفن قتلاهم الذين يسقطون في مناطق المواجهات .

وأشارت المصادر إلى أن إحدى تلك المقابر التي استحدثها الحوثيون هي في بيت مالك فيما المقبرتان الأخريان في منطقة الشرفة .

كما افتتحت الميليشيات خلال الفترة ذاتها مقابر في همدان وبني مطر ومديريات أخرى بمحافظة صنعاء.

وكان الحوثيون قد افتتحوا في تشرين الأول الماضي مقبرة كبيرة في مدينة رداع بمحافظة البيضاء، وذلك بجوار منزل القيادي الحوثي عبدالله علي إدريس.

وفي أيار الماضي استحدثت ميليشيات الحوثي مقبرة كبرى في محافظة عمران الواقعة شمال صنعاء.

وقالت مصادر محلية في المحافظة إنه تم دفن ما يزيد عن 700 قتيل حوثي في هذه المقبرة الجديدة وهو ما يعكس حجم الخسائر البشرية الكبيرة التي تتكبدها جماعة الحوثي في مختلف الجبهات.
كما أظهرت صور تداولها ناشطون من محافظة صعدة، مقابر عديدة لعناصر ميليشيا الحوثي الذين لقوا مصرعهم في جبهات القتال المختلفة.

وفي شباط الماضي افتتح رئيس ما يسمى اللجنة الثورية العليا التابعة للحوثيين محمد علي الحوثي مقابر جديدة بالعاصمة صنعاء بعد امتلاء مقبرة كبيرة بحي الجراف بقتلى ميليشيات الحوثي من مختلف جبهات القتال .

وقالت مصادر مطلعة حينها إن رئيس ما يسمى اللجنة الثورية أصدر توجيهات رسمية للمجلس المحلي بحي الجراف المعقل الرئيس للجماعة بالعاصمة بتحويل ملعب ترابي في الحي إلى مقبرة جديدة بسبب ضيق الأماكن وتكدس عشرات الجثث التي تصل بشكل يومي إلى جامع الحشوش التابع لهم بشمال العاصمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عبد ربه منصور هادي

اليمن: تحذير من خطوات أحادية لصالح الانقلابيين

دعا الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في اجتماع استثنائي عقده مع مستشاريه في العاصمة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!