“مهرجان الملك عبد العزيز”.. تأصيل تراث الإبل وتحقيق الريادة الدولية

خلال 7 أشهر أعقبت القرار الملكي بتنظيم فعاليات «جائزة الملك عبد العزيز لمزايين الإبل»، تعاضدت جهات حكومية وأمنية وخاصة، لتنظيم الفعاليات، وتحقيق الغاية بأن يكون المهرجان العالمي الأول والرائد للإبل، الذي يسهم في تعزيز الجوانب الحضارية والوطنية، ويحقق عوائد ثقافية واقتصادية للمجتمع، ويعمل على تأصيل تراث الإبل وتعزيزه في الثقافات المختلفة، وتوفير وجهة ثقافية وسياحية ورياضية وترفيهية واقتصادية عن الإبل وتراثها، بإشراف الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي نائب رئيس مجلس إدارة دارة الملك عبد العزيز.

وتعاضدت دارة الملك عبد العزيز بالإشراف والتنظيم، مع مجموعة من الجهات ذات العلاقة، في هذا المهرجان؛ وفي مقدمتها وزارة الداخلية، التي حددت ضوابط وإجراءات تحقق النجاح والفائدة من تنظيم هذا المهرجان، ووزارة البيئة والمياه والزراعة التي أسهمت أيضاً بوضع ضوابط للنواحي البيطرية لحماية الإبل، ووزارة الصحة التي تتولى جوانب المتابعة للتطورات الصحية المرتبطة بهذه المناسبة، والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض التي تتولى اختيار الموقع والتصميم والتخطيط، ووزارة الشؤون البلدية والقروية، ووزارة الثقافة والإعلام، وعدد من الجهات الأخرى. وجميع هذه الجهات تعمل ضمن فرق مشتركة لتنفيذ مهرجان يتواكب مع مكانة السعودية وحجم المناسبة.

وتتضمن الرؤية من إقامة مهرجان الإبل والفعاليات المصاحبة له، أن يكون المهرجان العالمي الأول والرائد للإبل، وأن يعزز الجوانب الحضارية والوطنية، وتكون له عوائد ثقافية واقتصادية للمجتمع، وتكمن رسالته في تنظيم مهرجان ثقافي واقتصادي ورياضي متنوع يعزز المشاركة، ويؤصل الموروث، وينشر الوطنية، ويعكس العمق الحضاري للسعودية.

ويهدف «مهرجان الملك عبد العزيز للإبل»، الذي اختتمت فعالياته أمس في حفل كبير، لتأصيل تراث الإبل وتعزيزه في الثقافة السعودية والعربية والإسلامية، وتوفير منظومة اقتصادية متكاملة؛ من حيث المزاد والمستلزمات والصناعات المتعلقة بالإبل، وتنمية عوائده للمجتمع، وتحقيق الريادة إقليمياً وعالمياً، وتحويل المهرجان إلى أبرز ملتقى دولي عن الإبل، وتوفير وجهة ثقافية وسياحية ورياضية وترفيهية واقتصادية عن الإبل وتراثها.

وشارك عدد كبير من زوار «مهرجان الملك عبد العزيز للإبل» في فعالية «قافلة الدهناء» التي تضمنت رحلة على ظهور الجمال تعرفوا فيها على كيفية ركوب الإبل، والأدوات المستخدمة في التعامل معها، كما اطلعوا على معلومات عنها خلال معرض «سنام»، والمسرح المفتوح، ومسرح الطفل، والقبة الفلكية، وخيمة «تعاليل»، وخيمة الترفيه، إضافة إلى السوق الداخلية التي تتضمن مقتنيات شعبية وتراثية متوافقة مع هوية المهرجان.

واشتملت السوق على أركان وأجنحة عدة للأسر المنتجة، والمأكولات، والمطاعم الشعبية، والشعبيات والكماليات، والعطارة، والجلديات، والضيافة ومستلزماتها، والحرف الشعبية اليدوية، والتراثيات، والألعاب القديمة.

وأنشئ موقع خاص للمهرجان وفق أعلى المواصفات في منطقة الصياهد جنوب الدهناء (140 كيلومترا شرق الرياض)، ببنية تحتية تحقق متطلبات المهرجان، والنهوض به إلى عالم أرحب وأكثر تنوعاً، وبما يواكب أهمية الحدث والمكانة؛ إذ لقي «مهرجان الملك عبد العزيز للإبل»، دعماً من القيادة السعودية لتعزيز الجوانب الثقافية والتراثية والاجتماعية والترفيهية، بنسخة جديدة تحمل اسم المؤسس «الملك عبد العزيز»، وتليق بالمرحلة التاريخية والحضارية المتقدمة للسعودية.

وكان قرار مجلس الوزراء في تشرين الأول الماضي، نص على تنظيم فعاليات «جائزة الملك عبد العزيز لمزايين الإبل» والفعاليات المصاحبة لها، وفق قواعد وضوابط تراعي الجوانب الصحية والأمنية والثقافية، على أن تتولى دارة الملك عبد العزيز الإشراف والتنظيم للمهرجان تحت إشراف ومتابعة الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي نائب رئيس مجلس إدارة دارة الملك عبد العزيز.

ونشأت فكرة «مهرجان جائزة الملك عبد العزيز لمزايين الإبل»، برعاية ودعم الأمير مشعل بن عبد العزيز، الذي أطلق هذه الجائزة عام 2000. وباتت المُسابقة حدثاً مهماً في شتاء كل عام خلال الأعوام الخمسة عشر الماضية للمهتمين بالإبل، وينتظره عشاق الإبل من عامٍ إلى عام، فانضم للمهتمين بالإبل كثير من الناس، ممن يستمتعون بالفعاليات المصاحبة لهذا المهرجان، ومن كانوا يستفيدون منه بصفته مصدر رزق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عبد ربه منصور هادي

اليمن: تحذير من خطوات أحادية لصالح الانقلابيين

دعا الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في اجتماع استثنائي عقده مع مستشاريه في العاصمة ...

نافذة العرب بالشكل الجديد!

نعتذر من جميع الزوار الكرام عن توقف نشر الأخبار بشكل مفاجئ ولكننا نقوم بتحديث الموقع للشكل الجديد.. إنتظرونا!